دراسة: المستويات العالية من الإضاءة الاصطناعية تزيد من مخاطر الإصابة بالسرطان

0 119

كشفت دراسة أمريكية حديثة أن المستويات العالية من الإضاءة الاصطناعية تعرض الأشخاص لخطر الإصابة بسرطان الغدة الدرقية الحليمي لأن لديهم مستويات منخفضة من الميلاتونين نتيجة للضوء.

وأوضح الباحثون من مركز العلوم الصحية بجامعة تكساس وفقاً لدراسة أجريت على أكثر من أربعة ملايين مشارك على مدى 13 عاماً أن من يعيشون في منطقة بها مستويات عالية من الضوء الاصطناعي (التلوث الضوئي الليلي) لديهم خطر أعلى بنسبة 55 بالمئة للإصابة بسرطان الغدة الدرقية من أولئك الذين يعيشون في المناطق ذات الإضاءة المنخفضة.

وأكد الباحثون أن الضوء الليلي قد يثبط الميلاتونين كما أنه يؤدي إلى اضطراب ساعة الجسم الداخلية أو إيقاعات الساعة البيولوجية وهو عامل خطر للإصابة بأنواع مختلفة من السرطان.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.