بمشاركة عربية وأجنبية إنعقاد مؤتمر “الإستثمار والتشاركية ” بدورته الثالثة

0 159

عقد مؤتمر الإستثمار والتشاركية الثالث الذي أقامته شركة المجد (ذ.م.م) بالتعاون مع لجنة سيدات الأعمال الصناعيات ، تحت رعاية وزارة الصناعة، 0202/ 4 / 6 فندق الشيراتون – دمشق .

حيث حضر المؤتمر رجال أعمال سوريين بالإضافة إلى رجال أعمال من عدة دول أجنبية وعربية هي ) روسيا – جمهورية الدونيسك – تركيا – القرم – ألمانيا – مصر – لبنان – األردن – العراق (،

وقد أكدت الوفود من خلال المؤتمر على تأييدها الكامل للدولة السورية ، وعبروا عن بالغ شكرهم إلحتضان الجمهورية العربية السورية أعمال المؤتمر و أعبروا عن صمود الشعب العربي السوري في ظل قيادة الرئيس المناضل بشار حافظ الأسد ، في كسر حلقات الحصار الظالم على سورية منذ مايزيد عن 10 سنوات ، وانهم سعيدين عن كشف حقيقة الحياة في سورية والتي زيفتها وسائل الإعلام العالمية ،

واكد الحاضرين على ضرورة متابعة العمل للحفاظ على انجازات هذا المؤتمر، وقد بدأت منذ التحضيرات مع شركة المجد ومركز االعمال العالمي CBC لعقد لدورة الرابعة منه الذي إقام في دمشق شهر أيار من عام 2021 ، وعبر رؤساء هذه الوفود من خلال كلماتهم التي القوها خلال حفل الإفتتاح عن دعمهم كطبقة رجال أعمال في بلدهم لعودة العلاقات مع سورية واستعدادهم لدخول سوق الإستثمار السوري وتوسيع العمل مع رجال الأعمال السوريين ، واستعدادهم الكامل للمساهمة في كسر الحصار الظالم المفروض على سورية وسيبدأ بعضهم بخطوات عملية بهذا الإتجاه بمجرد وصلهم إلى بلدانهم ،

كما حضر المؤتمر ممثلين عن عدة سفارات وهي ) اليمن – إيران – مصر – روسيا (، و هذا ما شكل دعما لرجال الأعمال القادمين من هذه الدول .

واضاف السيد معاون وزير الصناعة من خلال كلمته كممثل للراعي الرسمي للمؤتمر، على دور الحكومة السورية في تسهيل مهمة المستثمرين الجديين ، واكد الجميع على مفهوم ثابت وهو قوة سورية وصمود شعبها وإصرارهم وسيرهم بنهج إعادة الإعمار والاستثمار خلف قائد الوطن الدكتور بشار حافظ الأسد

وبدوره اكد السيد حسام النفاخ رئيس مجلس ادارة شركة المجد ذ.م.م المنظمة للمؤتمر :ان هذا المؤتمر هو مؤتمر تخصصي يضم اهم القطاعات المتخصصة بالاستثمار ,ويشكل فرصة حقيقية لالتقاء الشركات الدولية والمحلية واصحاب الفعاليات الاقتصادية مع تأمين بيئة مناسبة لطرح عملي لهذه الفعاليات والفرص الاستثمارية بشكل مباشر معهم.

وأكد عن امتالك السوريين لجدارة الحياة وان الأزمة لم ولن تنال من عزيمتهم على النصر بقيادة ربان سفينتنا القائد بشار الأسد

واضاف اننا تجاوزنا الاخطاء التي مررنا بها خلال الدورات السابقة حيث ان المستثمر كان لا يعلم كيف يتابع اموره . لافتاً الى المشاركة الكبيرة من الوفود العربية والاجنبية التي كسرت لحصار وقدمت التشارك في هذا المؤتمر.

واوضح مدين دياب مدير عام هيئة الاستثمار السورية ان المؤتمر هو حدث اقتصادي مهم في ظل ظروف الحصار الاقتصادي . مؤكداً ان سورية غنية بالفرص الاستثمارية وفيها كل المقومات لجذب الاستثمارات.

وتابع دياب ان المؤتمر هو فرصة للمستثمرين العرب والاجانب للتعرف على البيئة الاستثمارية في سورية واستكشاف الفرص فيها , واشار الى تقديم خلال المؤتمر الخارطة الاستثمارية وكل التطورات على المناخ الاستثماري والتوجهات الحكومية والحوافز الاستثمارية التي تقدمها الحكومة لتشجيع وجذب الاستثمار.

وطُرحت على هامش المؤتمر من خلال محور الأبحاث والحلول من المشاريع الإبداعية ، حيث أطلقت شركة المجد مشروع مركز الأعمال العالمي CBC وهو المشروع الخدمي الأول من نوعه في سورية و المنطقة كحل ابداعي ليساهم في دعم البيئة الخدمية الحاضنة للمشاريع الاستثمارية في سورية ،

كما ستساهم منصة ريادة الأعمال الإلكترونية –نجمي – في دعم رواد االعمال الشباب، حيث طرح القائمون على المنصة 10 مقاعد مجانية في المنصة سينالها 10 رياديين سوريين سيتم اختيارهم من خلال ألية عمل عالمية وذلك كبداية لمشروع تبني مشروع ريادي سوري خلال خمس سنوات . و كذلك تمت الإشارة إلى دور وزارة الإتصالات والتقانة في تحفيز البيئة الاستثمارية في سورية ، من خلال كلمة السيدة فادية سليمان معاون وزير الإتصالات ، والتي عبرت عن مرحلة جديدة رقمية يتم التحضير لها وستشكل عنصر جذب مهم للاستثمارات الأجنبية

كما اوضح الدكتور شادي علي مدير مكتب التشاركية في هيئة التخطيط و التعاون الدولي ، مفهوم قانون التشاركية كصيغة عمل معتمدة و دوره الهيئة في الإشراف على مشاريع التشاركية والتي تشكل مفهوم جديد في الإستثمار في سورية .

كما ساهم الأستاذ وسام كريم الدين بشرح قانون التحكيم التجاري السوري والذي يعتبر من القوانين المتطورة على مستوى العالم وما يكفله من اريحية للمستثمرين الأجانب في سورية و تضمنت الفترة الأخيرة في المؤتمر طرح السلة الاستثمارية لكل من القطاعين العام والخاص،

وطرحت هيئة الإستثمار السورية 130 مشروع في مختلف المجالات كما طرحت وزارة الصناعة 1 مشروع صناعي انتخبتها من بين المشاريع الموجودة في الوزارة ، وفور انتهاء فعاليات المؤتمر بدأت الوفود زياراتهم العملية للجهات التي طرحت المشاريع حيث عقدت عدة اجتماعات مع وزارة الصناعة تالها اجتماعات مع رجال اعمال من القطاع الخاص ،وهذا ما يبشر بانه قريبا سيتم اعلان عن مشاريع هامة وبروتوكولات تعاون مشتركة بين مختلف الأطراف لما فيه خير الوطن . شركة المجد اللجنة المنظمة لمؤتمر 0202\4\22

تحرير: صباح الشربجي

تصوير : نبيل قدوره

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.